Sonntag, 8. Dezember 2013

جبهة العمل النقابي تنعي المناضلة الوطنية الرفيقة نعيمة زيدان

بمزيد من الحزن والأسى نعت جبهة العمل النقابي التقدمية في فلسطين المناضلة الوطنية والنقابية الرفيقة نعيمة محمود عيد زيدان التي اختطفها الموت صبيحة يوم 7/12/2013 بعد صراع مع مرض عضال . وقالت الجبهة في بيان نعي صادر عنها : "إننا ونحن ننعى مناضلة وطنية نقابية من طراز خاص عرفتها دروب الكفاح مع المحتل ولم تنل من عزيمتها يوما فأمضت عام ونصف من زهرة شبابها في سجون الاحتلال الصهيوني وكانت دوما في مقدمة صفوف المدافعين عن الفقراء والمهمشين من أبناء شعبها والعاملات والعمال منهم على وجه الخصوص .. فمثلت صوت هؤلاء كعضو بارز في سكرتاريا جبهة العمل النقابي التقدمية في فلسطين وعضوية اللجنة التنفيذية للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين ولم تتوانى يوما عن القيام بأي عمل من شانه أن يساهم في الخلاص من الاحتلال أو تخفيف وطأة الاضطهاد الطبقي للعموم شرائح الشعب الفقيرة والمهمشة". وعاهدت الجبهة الراحلة بأن تبقى وفية لكل القيم التي مثلتها وان تستمر متمسكة بثوابتنا الوطنية الفلسطينية وقيمنا الإنسانية التقدمية النبيلة

Keine Kommentare:

Kommentar posten